Posted by: africanpressorganization | 7 May 2009

مدير عام المصرف يزور جمهورية مالي

 

 


 

مدير عام المصرف يزور جمهورية مالي

 

 

BAMAKO, Mali, May 7, 2009/African Press Organization (APO)/ —

يصل غداً الجمعة الموافق 8 مايو 2009، معالي السيد/ عبد العزيز خلف مدير عام المصرف العربي للتنمية الاقتصادية في أفريقيا إلى باماكو عاصمة جمهورية مالي تلبية لدعوة رسمية من الدولة وعلى رأس وفدِ من المصرف، وذلك في إطار جولة إقليمية يقوم بها لبعض الدول الأفريقية، تمتد مـــــن 30 أبريل حتى 11 مايو 2009. وتشمل إلى جانب مالي كلاً من جمهوريتي رواندا وبوروندي.

 

 

وخلال زيارته إلى جمهورية مالي يلتقي معالي/ مدير عام المصرف بفخامة رئيس الجمهورية، ودولة رئيس الوزراء ومعالي وزير المالية، كما يلتقي بعدد من الوزراء الذين يتولون قطاعات تدخل ضمن نطاق تمويلات المصرف في كافة القطاعات كالبنية الأساسية، الزراعة والمياه.

 

وتتناول المقابلات مع مختلف المسؤولين في الدولة بحث أوجه وآفاق التعاون القائم بين المصرف ومالي، بما في ذلك مراجعة موقف تنفيذ المشروعات قيد الإنجاز . كما يتم الاتفاق من جهة أخرى على برنامج عمل يشتمل على تدخلات المصرف الإنمائية في مالي خلال السنوات القادمة.

 

كما سيقوم معالي/ المدير العام خلال زيارته إلى جمهورية مالي بتوقيع اتفاقية مشروع سد “تاوسا” (المرحلة الأولى) بقرض تبلغ قيمته 10 ملايين دولار. ويهدف المشروع إلى تحسين الظروف المعيشية لمواطني مالي والإسهام في تحقيق الأمن الغذائي وتسهيل الملاحة النهرية بين مدينتي “تومبوكتو” و”جاو” وزيادة إنتاج الطاقة الكهربائية.

 

تجدر الإشارة إلى أن جمهورية مالي استفادت من تمويلات من المصرف بلغت 153,2 مليون دولار أمريكي، حتى نهاية مارس 2009، خصصت لتنفيذ 46 عملية تنموية.

 

 

 

يُذكر أن المشروعات التي يمولها المصرف تعتبر ذات أولوية للبلدان المستفيدة وتدخل في إطار خططها التنموية، وفى بعض الحالات تكون هذه المشروعات ذات صبغة إقليمية تفيد عدداً من البلدان الأفريقية في آن واحد، وتساهم في اندماج اقتصادياتها. ففي مجال نشاط المصرف التمويلي. حيث بلغ إجمالي التزامات المصرف التمويلية نحو 3627,512 مليون دولار، لصالح الدول الإفريقية جنوب الصحراء والمستفيدة من عونه، وذلك ابتداءً من عام 1975 وحتى نهاية مارس 2009؛ وقد خصصت هذه المبالغ لتمويل 460 مشروعاً إنمائياً، تتضمن 32 قرضاً للقطاع الخاص، (من بينها 20 قرضاً ائتمانياً وقرضُ لتمويل قروض صغيرة ومتناهية الصغر)، و447 عمليات عون فني، وتشمل دراسات الجدوى الفنية الاقتصادية والدعم المؤسسي الذي يتضمن التدريب، وإيفاد الخبراء العرب وتوفير الأجهزة والمعدات.

 

وقد حققت عمليات المصرف انتشاراً واسعاً في الدول الإفريقية المستفيدة من عونه شملت 43 دولة إفريقية جنوب الصحراء، وعدداً من المنظمات الإقليمية، كما تنوعت تمويلاته حيث غطت قطاعات البنية الأساسية والزراعة بشقيها النباتي والحيواني، بما في ذلك التنمية الريفية وكهرباء ومياه الريف والطرق الريفية، بالإضافة إلى قطاعات الطاقة والصناعة والقطاع الاجتماعي (الصحة والتعليم) والقطاع الخاص بما في ذلك القروض الائتمانية.

 

ويحرص المصرف عند اختياره للمشروعات التي يمولها على تلك التي توجه إلى تحسين الظروف المعيشية للسكان، ورفع المعاناة عنهم والتخفيف من حدة الفقر، خاصة تلك التي تتعلق بالتنمية الريفية؛ كما اهتم بالمشروعات المتعلقة بالبنية الأساسية وخاصة الطرق وتخفيض الآثار الضارة بالبيئة، مثل مشروعات المياه الريفية والصرف الصحي وتلك التي تؤدي إلى الحد من آثار الجفاف والتصحر تمشياً مع الاتجاهات الحديثة في التنمية. ويحرص المصرف على خفض تكلفة تمويله وتيسير شروط إقراضه وزيادة عنصر المنحة فيه، مراعاةً للظروف الاقتصادية الصعبة التي تواجهها الدول الإفريقية، ويدعم مشاركة المرأة في عملية التنمية.

SOURCE 

Arab Bank for Economic Development in Africa (BADEA)


Categories

%d bloggers like this: